الجمعة، 22 يونيو، 2012

انتخابات الرئاسه



حلم تم  تزويره لعقود وعقود ولم يقرر الشعب يوما من سيكون رئيس جمهوريته من البدايه فحينما تمت ثورة الجيش على الملك تم تنصيب محمد نجيب رئيس للجمهوريه (عسكري ) وبعد عامين من ضمان نجاح الثوره وعدم رجوع الملك وعدة بيانات خطب القاها يعبر عن امله في رجوع الجيش الى ثكناته جاء الرئيس الجديد لمصر جمال عبدالناصر (عسكري ) وتم خلع محمد نجيب  وتولى الحكم اعوام طوال واحتوت على احداث عظام ولكن اهم ما في هذا العصر كان تأميم قناة السويس ودخول اسرائيل مصر واحتلال سيناء اعقب حكمه بعد وفاته وهناك الكثير من الشكوك في وفاته سواء كان مسموما ام  وفاة طبيعيه جاء الرئيس محمد انور السادات  (عسكري ) يحمل طيات الامل بخروج مصر من المأزق والاحتلال الاسرائيلي لنعبر القناة ونحطم خط بارليف ودخوله في معاهدة السلام وتم اغتياله قبل ان تعود كامل الاراضي المصريه في حادثة مشكوك في امرها واتى بعده الرئيس محمد حسني السيد مبارك (عسكري ) وخلي بالكم من السيد ده اللي ما عرفنهاش غير بعد ما انخلع واللي استغربت قد كده كنا مغيبين في عهده لنكتشف اسمه بعد نهايته واما عن عهده فحدث ولاحرج وقد تحدث فيها الكثير وعاش الاحداث الكثير منا وتسلم الحكم من بعده المجلس العسكري (عسكري ) ليقود البلاد في الفتره الانتقاليه لحين تسليمها إلى الرئيس المنتخب ومرت الفتره بحلوها ومرها وعذابها واتت المرحله الاولى بما تحمل من معاني ومن مرشحين واظهرت نتيجتها الكثير للمصريين ولها حديث اخر اما الآن وبعد ان وصلنا للمرحله الثانيه واصبح الاختيار ما بين الدكتور محمد مرسي (مدني ) والفريق احمد شفيق (عسكري ) اصبح الاختيار عند كثير من الناس باختلاف افكارهم انها خطوة فارقه في تاريخ الثوره المصريه اما العودة للوراء لاستمرار الحكم العسكري لمصر الذي دام ستون عاما او بداية التغيير وتحقيق حلم وجود رئيس مدني لمصر ومع بداية تلك المرحله تواجدت العقبات وبدات بحل المجلس العسكري لمجلس الشعب عن طريق المحكمه الدستوريه والتي كانت تنظر في قضيه كان المتقدم بها يطلب حل ثلث المجلس ولكن جاء الحكم بحل المجلس كله واتى من بعده اعلان دستوري مكمل ينزع الصلاحيات من الرئيس ويهبها للمجلس العسكري وسحب بعض الصلاحيات التشريعيه عن طريق تكوين الجمعيه التاسيسيه لصناعة الدستور وهكذا يريد المجلس العسكري ان يحكم مصر بطريق غير مباشر بامتلاكه القوه التشريعيه والتنفيذيه فهو لن يتنازل عن السلطه التي امتلكها من اعوام طوال لتنتقل الى مدنين .
قامت الثوره من اجل تحقيق مطالب الشعب ولم تقم من اجل تحقيق رغبات شخصيه او مطالب فئويه قامت من اجل تحسين الاوضاع وليس لتغيير الاسماء وبقاء النظا قامت من اجل إنشاء نظام لقيادة البلاد الى الاستقرار والتقدم والازدهار واعلان الديمقرطيه طريقا واختيار الشعب هو الذي يحدد المسار لم تقم من اجل ازالة فرعون لصناعة فرعون اخر وتستمر حركة بعض الاعلاميين في استخدام الاعلام لتزوير الحقائق باعلان ان من في الميدان هم الاخوان يريدون الضغط من اجل فوز الدكتور مرسي ويتجاهلون لماذا نزل الناس لماذا يتواجد السلفيين والليبراليين و6 ابريل وجبهات اخرى وكأنهم يعلنون استمرار تزوير ارادة الشعب في الميدان  .
ونحن في انتظار الايام القادمه بما تحمل ونسال الله ان يكون خيرا للبلاد والعباد 

هناك 27 تعليقًا:

AHMED SAMIR يقول...

و تفتكر الحلم هيكمل؟!!

eng_semsem يقول...

AHMED SAMIR
احنا الحلم لو كملنا هيكمل لو ضعفنا والياس تملك مننا عمره ما هيتحقق
بس انا عن نفسي مكمل للاخر
اهلا بيك

أحمد أحمد صالح يقول...

أشاركك التمني بأن يجعل الله القادم يكون بما فيه مصلحة البلاد و العباد..كل حلم ممكن يكمل لو ما اتقتلش..بعجزنا و قوتهم أو قلة عقلنا و خبثهم !!..تحياتي

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

ولازالت المشكلة الحقيقية تكمن فى عقول الشعب وفلسفته
مثل ماكان مغيب ايام مبارك لازال مغيب والاعلام المصرى قام بواجبه بالكامل فى ان يجعل الشعب يكره كل ماهو اسلامى ولازالت الفزاعة تعمل بجديه فى العقول والقلوب


انا مش مقتنعة بمرسى اوى لكن مقتنعة جدا جدا انه افضل الف الف مرة من شفيق

كنت اتمنى ابو الفتوح لكن الله له تقدير اخر لكن العسكر يريد ان يتحدى قدر الله وهيهات

والله حتى لو مسكها شفيق بردو خسران


تحياتى لك اخى العزيز ... ودعاءنا بالخير لمصر وشعبها

متابعة لك دائما
وفقك الله تعالى

مصطفى سيف الدين يقول...

يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين

كريمة سندي يقول...

اتفق مع أحمد في أن القادم سيكون أجمل وأحلى ولكن نحن الآن في عنق الزجاجة!!

ريـــمـــاس يقول...

مساء الغاردينيا
ربنا معاكم
وربنا يجعل اعوام مصر القادمة بخير وسعادة "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
Reemaas

eng_semsem يقول...

احمد احمد صالح
بدام جوانا ايمان باللي احنا بنعمله محدش هيقدر يقتل الحلم اللي بنحلم بيه كلنا
اهلا بيك

eng_semsem يقول...

ليلى الصباحي
العركه الان ليست مع الاخوان انما هم يريدون نسخ الماضي تحت اسماء جديده مثل استبدال مبارك بشفيق ويبقى النظام كما كان
ولكن لا عودة للوراء ان شاء الله
اهلا بيك

eng_semsem يقول...

مصطفى سيف الدين
صديقي العزيز نثق في الله ونثق في ان وحدتنا هي مصدر قوتنا
اهلا بيك صديقي العزيز

eng_semsem يقول...

كريمه سندي
ويبقى معنا سلاح الايمان يمدنا بالقوه والعزيمه لنحقق اهداف ثورتنا
اهلا بيكي

eng_semsem يقول...

ريماس
نتمنى الخير ونسعى اليه ويكفينا منكم الدعاء لمصر واهلها بالخير
اهلا بك عبق الغاردينيا

هبة فاروق يقول...

عجبنى تعليق أخونا مصطفى سيف وأويده فى الاستشهاد بهذه الايه القراءنيه
وان شاء الله الحلم حيكمل
تحياتى

Bent Men ElZman Da !! يقول...

فى انتظار ان يكون اللى جاى احسن بكتييير من اللى فات
اصل مش بيتهيألى ان فى حاجه هتبقى اصعب من اللى حصل
ان شاء الله خير

رحيق الورد يقول...

مساء الخير ..
سرنى التواجد هنا
تحياتى

Carmen يقول...

ربنا يكتب الخير لمصر يارب :)

زينة زيدان يقول...

قلوينا تفيض بالدعاء لمصر
ولشعبها لحلمها
وأشكارك التمنى بأن يمنح الله الخير للبلاد والعباد

أشكرك لتحليل واقع الأمور

تحيتي

شمس النهار يقول...

المشكلة ان المجلس العسكري خايف ان الريس الجديد يضيع اركان الدولة فاعمال يحاول يمسك بزمام الامور علشان مايحصلش تغيير في الثوابت
فاعمال يعاملنا زي القاصر ويلم الامور في ايده لحد مايطلع الدستور

عسكرون اصله مالوش في السياسة

eng_semsem يقول...

هبه فاروق
كلنا امل ومتعلقين بربنا ونرجوه ان يكتب لنا الخير جميعا
تحياتي

eng_semsem يقول...

Bent Men ElZman Da !!
انا شايف ان احنا وصلنا للحظه الفارقه اللي هتعيش بيها الثوره او تدفن بلا عوده عشان كده لازم يبقى جوانا امل وعزيمه وايمان وان شاء الله خير
تحياتي

eng_semsem يقول...

رحيق الورد
سرتني زيارتك بعد غياب
اهلا بيكي

eng_semsem يقول...

Carmen
ان شاء الله هيكون لمصرنا ولاهلنا كل خير
اهلا بيكي

eng_semsem يقول...

زينه زيدان
نشكرك على دعواتك ونتمنى الخير لجميع الدول العربيه
اهلا بيكي

eng_semsem يقول...

شمس النهار
ده الاختصار الحقيقي للموقف المجلس العسكري خايف
اهلا بيكي

عمرو يسرى يقول...

اتمنى ان يكون القادم احسن لكنى اشك لان سواء شفيق او مرسى ما اسخم من سيدى الا ستى
وسواء دا ولا دا نجح الثوره الله يرحمها كانت ثوره طيبه

eng_semsem يقول...

عمرو يسري
ان ماتت الثوره داخلك اخي العزيز فهناك من مازال على يقين ان مصر تستحق الافضل ويسعى الى ذلك
اهلا بيك

βent Pasha يقول...

ربنا يهدي الحال ، ويولي من يصلح إن شاء الله
وربنا يستر

:-)

تحياتي لقلمك
تقبل مروري