الأحد، 22 أبريل، 2012

على فكره


بغض النظر              
 إن بيني وبينك الف ميل 
بس انت برده  ساكنه  قلبي 
وانت حبيبتي وقريبتي و دنيتي 
صحيح  مش معايا في غربتي 
لكن معايا كل خطوه في سكتي 
مش بشوفك في مسايا او صباحي 
ودايما بشوفك في كلامي وسكاتي
على فكره 
 وحشتيني
مش لاقي كلام يعبر باللي في 
كلام كتيرموجود في قلبي 
نفسي يخرج كله ليكي 
بس ممكن ضعف مني 
او مفيش  كلام  يوفي 
انت إيه بالنسبه ليا 
على فكره 
وحشتيني 

الاثنين، 16 أبريل، 2012

آلة الزمن


مهندس بارع يملك عقل ذو عبقرية خاصه يستطيع حل كل ما يواجهه من مشكلات مع الآلات وبرغم حدة ذكائه لا يستطيع حل مشكلاته مع البشر قرر دون تفكيرفي صنع آلة للزمن و جد واجتهد وصبر وصابر حتى حقق حلمه المنشود ووصل إلى ما يريد وقام بمراجعة معادلاته وحساباته مرة اخيره قبل أن يبدأ تجربته الأولى وتأكد من البيانات والآلات والمعدات وجلس على مقعده ينتظر لحظة البدايه وبدأ في التفكيرمن اي نقطة يبدأ.
شعر ببرودة في الطقس فقام ليشعل مدفأته ووضع بها بعض الاحطاب لعله يشعر بالدفء الذي يحتاجه ليستطيع التركيز ويحسن اختيار البدايه .
تذكر لحظة ميلاد ابنته لحظة قدومها الى الحياه ولكنه لم يكن موجود فيها فليرجع بالزمن الى الوراء فربما تكون أحسن اللحظات في كل حياته ولكن ربما تكون اسوأها فمن الممكن أن يتصرف أهل زوجته بغوغاء داخل المشفى ويتدخل الآمن ليمنعه من الدخول وتكون أصعب من لحظات الحرمان التي يعيشها .
فقرر الرجوع أكثر للوراء إلى اخر يوم لزوجته في منزله  ويحاول تدارك الموقف حتى لا تترك المنزل ولكن ماذا أفعل ربما هي أخذت قرار بالرحيل ولا تحتاج لأسباب ومهما قدمت من تنازلات ومهما فعلت لن يتغير الموقف ربما يتأخر قليلا وفي النهايه اوجه نفس المصير .
فكر في الرجوع الى قبل الزواج وإعادة التفكير في الاختيار وإعادة التدبر في من ستكون زوجتي  ولكن هذا ما فعلته في المره الماضيه وربما لن اغير القرار ويكون اختياري نفس الاختيار وادرك بأن العودة الى الوراء لن تفيد مستقبله فقرر الذهاب الى المستقبل .
شعر ببرودة الطقس مرة أخرى فوجد نيران المدفأه بدأت في الخمود وتأمل الحطب وقد تحول الى رماد ........ذهب ذلك المشهد بتفكيره بعيدا فربما يكزن مصيره مثل مصير الاحطاب وعندما يذهب الى المستقبل يكون في مشفى لعلاج امراض الشيخوخه او مصحة للمجانين او ربما يكون اصابه الهرم ولم يعد يقوى على السير والحركه او يكون على شفا الموت ولم يتبقى في حياته الا لحظات وفي كل الحالات فسيكون قد خسر الماضي والحاضر والمستقبل ولم يتبقى الا بضع رفات .
فأخذ قراره الاخير أن يعيش الحياه ويحاول الوصول الى ما يريد وان لم يستطع يكفيه انه حاول أن يعيش ومن المؤكد أن هذا سيكون افضل من تغيير الاحداث فقام في صمت وجمع اوراق مشروعه ومخططاته والقى بها في المدفاه لتشتعل بها النيران وتعطيه بعض الدفء وبدأ في فك آلته التي كان يريد ان يغير مجرى حياته بها ولكنها غيرت ايضا مجرى حياته دون ان يستخدمها ومنحته شعور بالرضا بالحال وقطع الصمت جرس الباب وعندما فتح وجد ساعي البريد يحمل له رسالة من القضاء تعلمه بقضية جديده من زوجته أعتلى وجهه ابتسامة هادئه وقال له دوما تحمل لي اخبارا سعيده فرد عليه : سيدي أن احمل ظرفا مغلقا أنت من يفتحه وأنت من يعلم ما بداخله وأنت من يقرر ان كان امرا سعيدا أم تعيس  فاعتذر له في أدب وقال له أنتظر ونظر الى معطف كان اخر ما يربطه بزوجته كان هدية له في عيد ميلاده الوحيد الذي مرعليهما سويا وشعر ان هذا المعطف لن يمده بالدفء من جديد فحمله وأعطاه إياه فنظر الساعي في تعجب وقال له انه يبدو باهظ الثمن  ربت على كتفه وقال احيانا لا يعبر الثمن عن القيمه الحقيقيه للاشياء .

الأحد، 8 أبريل، 2012

مجرد ذكرى (3)



* - ب ا ب ا  أحيانا ما تبقاش بابا .


* - ثلاث سنوات مرت دون أن تعلمي بوجودي ولا أعلم كم من الوقت قد يمر أيضا ولكني أعلم بوجودك وأتمنى لقائك وأيضا اخشى هذا اللقاء .


*- هي الآن ترى وتسمع ....تتكلم وتتألم ...تضحك وتبكي ....تمشي وتجري ..... تأكل وتلبس وهو لا يشاركها في اي شئ بل هو لا شئ في حياتها .


*- لا أملك غير هذه الصوره لها وهي تحيرني فلا أراها تضحك ولا أراها تبكي يا ترى كيف حالها .


*- لم أختار أسمك ولم أختار الفراق ولكني أيضا ليس لي حق أختيار متى يكون اللقاء فقط انا في الانتظار .


*- لا أعرف كيف سأنادي عليها عندما نلتقي لأول مره هل سأقول ابنتي أم سأناديها باسمها أم أكتفي بالصمت .


*- بحثت عن كل الذكريات التي جمعتنا طوال اعوامك الثلاثه فلم أجد غير نظره إلى وجهك وأنت ذات الأربع شهور فهل تذكريها .


*- لم أرحل ولم ترحلي ولكن كتب علينا الافتراق .


*- ربما مع مرور الايام ستريد أن تعرف كيف كان ولكنها ستتذكر أنه لم يكن له وجود.


*- أحضرت كل ما يلزم لعيد ميلادك ولكني للآسف لم أستطيع إحضارك .


*- كثيرا ما تسألني نفسي هل أنا الآن بالنسبه لها شخص هجرهم أم شخص ميت أم شخص يأكل الاطفال .


*- أرجوكي أن تكوني هذه الصوره فأنا أخشى بعد أن تمعنت النظر في عيناكي أن تكون صورة لطفلة سواكي .


*- أعذريني لم أساندك في أولى خطواتك ولم أعلمك أول كلماتك ولم تشعر بالدفء بين أحضاني بل أنا لا شئ يذكر في حياتك .


*- كلما شردت بذهني تذكرتك وتذكرت أن لي بنت في هذه الحياه وأشعر أنك كلما تذكرتيني تذكرتي أن ليس لك أب .


*- خيروني بين الصبر والصبر والصبر فاخترت الصبر .


*- مهما تذوقت السعاده تبقى سعادة رؤيتك لها طعم خاص .


*- عذرا ابنتي كتبت هذه الكلمات من أجلك ولم أذكر أسمك مره واحده فلم أعتاد على نطقه أو كتابته أو سماعه سامحيني يا ملك ....