الجمعة، 31 أغسطس، 2012

دبلتين


دبله فضه مرسوم عليها اسمك عشان يبقى اسمك مكتوب عندي مرتين مره على دبلتك ومره جوه قلبي .

دبله دهب بتقول اني حبيبك وان شاء الله اكون من نصيبك وانك رضيتي اكون شريك حياتك ويوم ما كنت بحطها في ايدك كنت حاسس اني بحقق حلم بيكي .

دبله فضه حاسس انها احلى حاجه فيا وان يوم هكون معاكي وتكوني ليا زوجه وام لعيالي وتكون كل دنيتي ليكي .

دبله دهب قيمتها كلها وجمالها انها في ايدك وكانت عاديه واحنا بنشتريها لحد ما كتبتي اسمي عليها اصبح جمالها ما يتوصفش مش عشان اسمي اكيد عشان في ايديكي .

دبله فضه نفسها تنتقل من ايدي اليمين وتروح لايدي الشمال وحاسه انه مشوار طويل لكن معاكي بتحس ان المستحيل الشئ بسيط .

دبله دهب في ايديكي تفكرك دايما اني جنبك واني ابيع الدنيا كلها عشان خاطر عينيكي لاني مليش غيرك انت دنيتي وبدايتي واتمنى اني اموت وانا بين ايديكي .

دبله فضه توعدك اني هكون امين عليكي واحاول بكل جهدي اني اسعدك واحقق امانيكي ولو اطول اجيب القمر  هديه مش هيكون كتير عليكي .


دبلتين نفسي تجمعهم الحياه وتدينا السعاده وبعد الخطوبه تكتب لينا الجواز وشقه تجمعنا واحلام نحققها وايدي في ايديك ما تبعدش عنها لحظه واحده وتكوني انت نور طريقي اللي بنرسمه سوا ونمشي فيه مع بعضنا نحقق  فيه احلامنا ويكون اللي جاي اجمل واحلى طول ما انت جنبي ربنا ما يحرمني منك .
كل سنه وانت معايا
 





 

الخميس، 23 أغسطس، 2012

مسافر على الطريق


مازالت في طريقي ولكني لا اعرف هذا الطريق لست متيقنا من الوصول ولكن لا يوجد بديل سأستمر في اتجاهي متمنيا تحقيق آمالي وأمنياتي تقابلني العثرات والفجوات وأنظر لها من بعيد وأستمر في الطريق .

أشعر بالضعف أحيانا ولا أطلب العون ليس خجلا ولا تكبرا ولكني في انتظار الرفيق الذي يساعدني دون سؤال الذي يشعر دون ان اطلب الذي يلبي ندائي من دون أن يسمع صوتي .

هل أطلب المستحيل ؟؟؟ ألا يوجد مثل هذا الشخص الذي أعلم صفاته ولكني لم أحدد أسمه او نوعه أو سنه لم أختار فيه أي ميزه سوى انه يملك الاحساس الكافي لمعرفة ما احتاج وما أريد .

سائرا في دربي ولست ثائرا على قدري راضيا متقبلا بكل ما يقابلني وأعلم أن بين طيات الحزن سعادة تولد ولكنها تعثرت واجهضت ومازالت تعاني واعاني معها في انتظار ميلاد بسمة تملئ قلبي قبل وجهي تحقق احلامي ترضي نفسي أشعر معاها براحة الطفل الوليد وبسمة لاتحمل كرها او عبئا من الحياه .

طريقي طويل وبلا معالم أنظر خلفي اجده يشبه كثيرا لما أمامي لا أستطيع التاكيد بانه صعب ولا أنه طريق طويل فأنا لا أعلم عنه الكثير وهو أقرب للغموض من الوضوح  وأنا لا اعرف عن ماذا ابحث عن نقطة النهايه ام نقطة البدايه .

ظلام دامس لا ارى منه الكثير وأجد العقبات تظهر فجأة وتختفي وقد أراها امامي وعند الوصول لا أجد غير سراب تسرب للقلب يوهمه ويرهقه وعند التيقن بعدم الوجود أشعر بأني في اللا وجود وأني وحيدا في درب طويل أبحث عن مخرج يدخلني لدنيا الوجود .

تائه ....حائر.....خائف ...لا أعرف أيهم أدق في التعبير